آية الله بطحائي: ليس في مواقفنا تجاه أمريكا أي تطرف |
   

آیه الله بطحائی: لیس فی مواقفنا تجاه أمریکا أی تطرف

قال عضو مجلس خبراء القیاده آیه الله ” هاشم بطحائی” أن التصریحات التی تخرج من قبل مسؤولین ایرانیین تجاه الولایات المتحده الأمریکیه لیس فیها تطرف او تشدد وانما التطرف أن تکون التصرفات مثل تنظیم داعش الارهابی.

وأجرت وکاله مهر للأنباء مقابله مع آیه الله بطحائی لمعرفه آرائه حول الاحداث السیاسیه فی العالم والمنطقه وکذلک للوقوف على موقفه من الولایات المتحده الأمریکیه.

وصرح آیه الله بطحائی أنه لا ینبغی أن یکون هناک شک فی عداء الولایات المتحده الأمریکیه لإیران شعبا ,حکومه، مؤکدا أن جمیع المواقف المتخذه من قبل المسؤولین الایرانیین تجاه أمریکا هی مواقف معتدله ولیس فیها تطرف على الاطلاق.

وأضاف عضو مجلس خبراء القیاده أنه ینبغی على من یریدون السلمیه والمرونه مع أمریکا أن ینظروا الى ما ارتکبته فی سوریا والیمن وفلسطین والعراق وافغانستان أولا ثم یدلوا بهذه التصریحات الخاطئه وغیر المعقوله.

وأکد أن جمیع المشاکل الاقتصادیه والثقافیه الموجوده فی ایران سببها أمریکا وسیاساتها المعادیه تجاه الجمهوریه الاسلامیه.

وأشار ممثل أهالی طهران فی مجلس خبراء القیاده أنه من الضروری عدم السکوت ازاء  انتهاکات الأمریکان للاتفاق النووی وینبغی اتخاذ خطوات فاعله وجاده فی هذا المجال- ١۶ آب ٢٠١۶